منتدى يرحب بجميع المتواجدين
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 المجتمع المثالي والسلام العالمي

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


عدد الرسائل : 96
تاريخ التسجيل : 21/04/2008

مُساهمةموضوع: المجتمع المثالي والسلام العالمي   الأحد أبريل 27, 2008 1:00 pm

المجتمع المثالي والسلام العالمي

يكشف لنا التاريخ أن جميع الحضارات كانت تواقة من أجل تحقيق السلام العالمي وكل الحروب التي عرفناها كانت من أجل تحقيق وحدة وسلام العالم، إلا أن كل هذه الحروب وجميع اتفاقيات السلام العديدة التي وقعت منذ بدأ التاريخ كلها باءت بالفشل، لأن السلام لا يمكن أن يفرض من الخارج، السلام هو في الداخل. أن السلام العالمي يبدأ بالسلام الفردي. الفرد هو وحدة المجتمع وعندما ينعم الفرد بالسلام الداخلي يعم السلام العالمي تلقائيا. الغابة الخضراء تكون أشجارها كلها خضراء.

أن المعاناة في المجتمع هي نتيجة استمرار الفرد في مخالفة قوانين الطبيعة التي تؤدي إلى توليد الضواغط في المجتمع، وما دام الإنسان غير قادر أن يعمل بالتحالف مع القانون الطبيعي سيبقى السلام فكرة وهمية. فمن خلال ممارسة تقنية مهاريشي للتأمّل التجاوزي يتخلص الإنسان من الضواغط ويصبح عمله منسجما مع قوانين الطبيعة الأمر الذي يؤدي إلى نجاح أكبر وتقدم في العمل، وهكذا يساهم مساهمة فعالة في السلام. أن النجاح والتقدم هو الضمان للسلام، وليس العكس. لذلك نكرر أن تقنية مهاريشي للتأمّل التجاوزي هي من أجل العمل الناجح. وعندما ينجح الفرد ويكون سعيدا يكون السلام العالمي في متناول كل بلد وكل أمة. لقد أظهرت الأبحاث العلمية أنه عندما يصبح عدد الأشخاص الذين يمارسون تقنية مهاريشي للتأمّل التجاوزي 1% من عدد السكان يولدون تأثيرا إيجابيا يؤدي إلى انخفاض النواحي السلبية في المجتمع، مثل الإجرام وحوادث السير والأمراض واستعمال المخدرات وغيرها.

وفي العام 1976 أعطى مهاريشي تقنية متقدمة تعرف باسم برنامج ال تي أم سيدهي ومن خلال هذا البرنامج إذا مارسه في مكان وزمان واحد، عدد من الأشخاص يوازي الجذر ألتربيعي لواحد بالمائة من عدد السكان يعطي تأثيرا إيجابيا كاف لإزالة النواحي السلبية في المجتمع ويحل التماسك والانسجام في المجتمع. وقد أجريت عدة أبحاث علمية حول ذلك وأظهرت هذه الأبحاث:

انخفاض النواحي السلبية

تحسن نوعية الحياة

انخفاض عدد الوفيات في الحرب اللبنانية

أداء أداري وحكومي أفضل

وبالإضافة إلى ذلك لقد أجريت تجربة جديدة في واشنطن في الولايات المتحدة في صيف العام 1994 خلال شهري حزيران وتموز، إذ تجمع 3800 خبيرا مارسوا برنامج ال تي أم سيدهي في مكان وزمان واحد لمدة 55 يوما تحت أشراف لجنة من العلماء كانت تدرس التغيرات في المجتمع، ومن بين أعضاء هذه اللجنة كان هناك أفراد تابعين للحكومة الأمريكية، وكانت النتائج الأولية خلال فترة التجمع انخفاضا في الإجرام بنسبة 33% وتحسنا في الأداء الحكومي بنسبة 9%. أما بعد انتهاء التجمع بدأت الأوضاع تعود إلى ما كانت عليه قبل التجمع. لذلك يدعوا مهاريشي دوما إلى إيجاد مجموعة من الخبراء في كل بلد بشكل دائم يمارسون هذا البرنامج يوميا كي يولدوا التأثير الإيجابي المطلوب.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://malk2008.yoo7.com
 
المجتمع المثالي والسلام العالمي
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات النورس :: المنتديات العامة :: كلمات صباحية-
انتقل الى: